مباراة فولاذ الأحواز تتحول إلى تظاهرة وطنية داعمة لانتفاضة العراق

تحولت مباراة فريق فولاذ الاحواز لكرة القدم مع نظيره الايراني برس بوليس الى تظاهرة وطنية رفعت فيها اعلام العراق والكوفية العربية والشعارات المناهضة للنظام الايراني

وقوات الامن نصبت عقب انتهاء المبارة فخا للمشجعين واطلقت عليهم الغاز المسيل للدموع واعتقلت عددا منهم بينما اصر الباقون على الهتاف للعراق والاحواز

رفع أبناء مدينة الأحواز العلم العراقي في ستاد الشهيد البتراني  دعما للثورة الشعبية في العراق وللتعبير عن وحدة الأمة العربية

وأكد الأحوازيون من خلال رفع علم العراق في هذه المرحلة على دعمهم الكامل للعراق وشعبه في مواجهة النفوذ الإيراني الذي نشر الفوضى والفساد والميليشيات الطائفية في هذا البلد العربي

كما تحدى المشجعون الأحوازيون في مباراة فريق فولاذ الأحوازي الاحتلال الفارسي عبر ترديد شعار الخليج العربي.

كما رددوا شعارات وأهازيج عربية وطنية وحملوا لافتات وصورا , تؤكد دعمهم الكامل لثورة العراق ولبنان خلال المباراة مؤكدين بذلك عروبة الاحواز والخليج وتحديهم للاحتلال الفارسي

كما أشارت مصادر لأحوازنا إلى أن قوات الامن منعت اي احوازي من الدخول بكوفيته العربية الى الملعب خوفا من استخدامها كأداة للتظاهر ضد النظام

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى