ثورة العراق مستمرة وتتخذ أشكالا وأساليب جديدة للضغط على النظام وتحقيق أهدافها

لا يبدو ان العراقيين سيتراجعون عن أي من اهداف ثورتهم المتمثلة بأسقاط الحكومة ووضع حد لتغول ايران والميليشيات والطبقة السياسية الفاسدة التابعة لها

بدأت الثورة تأخذ أشكالا مختلفة وجديدة, الغاية منها مضاعفة الضغط على السلطات لإجبارها على التنحي وافساح المجال للعراقيين المخلصين بإدارة الحكم في بلادهم الذي نهبت ايران واعوانها ثرواته وافقرت شعبه عبر سنوات

إلى تطورات ثورة العراق المجيدة حيث أغلق الثوار ، صباح اليوم مدخل مصفاة نفط الناصرية جنوب البلاد، وفقا لما ذكرته مصادر أمنية لوكالات الانباء التي اشارت بدورها الى ان المتظاهرين منعوا شاحنات تنقل الوقود إلى محطات الغاز من الدخول إلى المصفاة،

كما اكدت المصادر الإعلامية في محافظة كربلاء  ان عددا من المتظاهرين احتشدوا حول  مبنى المحافظة بينما تظاهر آخرون في ذي قار أمام منازل نواب في المحافظة،

وفي العاصمة بغداد عمدت قوات الأمن العراقية، صباح االيوم، إلى إطلاق النار باتجاه المتظاهرين المحتشدين على جسر الشهداء

وذكر شهود عيان أن قوات الأمن أطلقت الرصاص الحي في الهواء لتفريق محتجين تجمعوا على الجسر، دون ان يؤدي ذلك الى وقوع اصابات, في وقت اكدت فيه مصادر اعلامية إغلاق مصرف الرافدين والبنك المركزي العراقي في العاصمة، بسبب تقدم المتظاهرين بالقرب من الجسر

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى