الاحتلال يودع الأسير “حسين الكعبي” الزنازين الانفرادية رغم تدهور حالته الصحية

أحوازنا.نت

تدهورت الحالة الصحية للأسير المناضل “حسين بيت عبدالله الكعبي” المعتقل في سجن “مسجد سليمان”، مما إستدعى تقديم طلب لإدارة السجن بنقله إلى المستشفى.

وأكدت مصادر مطلعة لـ”أحوازنا”، تعرض “الكعبي” لكافة أشكال الإهانة من قبل عناصر الإحتلال الفارسي في السجن، ومن ثم تم إيداعه الزنازين الإنفرادية، دون وجود سبب يستدعي ذلك، وبمخالفة للقانون.

وأضافت المصادر أن مجهولون قاموا بدهس شقيق الأسير حسين الكعبي بسيارة مما تسبب بكسر في عموده الفقري.

وكان الأسير حسين الكعبي اعتقل، عام 2015، برفقة عدد من أبناء قضاء السوس، وقضى أكثر من 18 شهرا في زنازين المخابرات في مدينة الأحواز العاصمة، ومن ثم حُكم عليه بالسجن 25 عاما والنفي إلى سجن مسجد سليمان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى