أخبار

أبناء الساحل الأحوازي يتحدون الاحتلال بإرتداء زيهم العربي

أحوازنا.نت

عبر طلاب أحوازيون في مدرسة “الزبار” الإبتدائية عن إعتزازهم بالهوية العربية، والحفاظ على العادات والتقاليد المحلية، من خلال إرتداء الزي العربي والحضور في المدرسة متحدين إدارة المدرسة.

وقام الأطفال الأحوازيون باحتفال لهم حيث قدموا فيه أطباق وأكلات محلية قدموها لبعضهم.

مع العلم ان أبناء الساحل الأحوازي تعرضوا لحملة تفريس مورست ضدهم منذ بداية الاحتلال، حيث هاجر عشرات الالاف منهم إلى الدول الخليجية تاركين ديارهم مضطرين بسبب التنكيل وعمليات الاستهداف التي تقوم بها مؤسسات الاحتلال ضدهم.

يذكر أن قرية الزبار وتسمى أيضاً ” الزبارة ” من ديار بني مالك إحدى القبائل العربية القديمة والعريقة في محافظة بوشهر الأحوازية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى