ابتزاز أسر الشهداء باحتجاز جثثهم من أكثر أساليب الاحتلال خسة للانتقام من الأحوازيين

أكدت مصادر لأحوازنا أن الشاب الاحوازي محمد البريهي قد استشهد برصاص قوات الاحتلال بينما كان يقف امام منزله في حي آسية بالأحواز العاصمة

وبينت المصادر أن الشاب الشهيد لم يتجاوز الثمانية عشر عاما وتعرض للقتل بالرصاص الحي امام منزله برصاصة أطلقها عنصر في قوة تابعة للاحتلال

تمكنت مصادر أحوازنا في الداخل من تحديد هوية أحد الشهداء الأحوازيين من أهالي حي المسير في مدينة الفلاحية

وأوضحت المصادر أن الاحوازي محسن لطيف البوعلي من أهالي حي المسير في الفلاحية ويبلغ من العمر سبعة عشر عاما، قد استشهد في التاسع عشر من الشهر الجاري بعد تعرضه لإطلاق نار من قبل قوات الاحتلال .

كما كشفت مصادر لأحوازنا هوية جثة أحد أبناء منطقة الطويجات في مدينة المحمرة

وأوضحت المصادر أن الشهيد يدعى حسن كاظم التميمي، وتعرض للاغتيال على يد قوات الأمن خلال إحدى المظاهرات في مدينة المحمرة

اشترطت سلطات الاحتلال على ذوي الشهيد محمد رضا العسافي الزرقاني من أبناء حي الزرقان دفع مبلغ ثمانمئة مليون ريال لتسليمهم جثمانه

وأكدت مصادر محلية أن الأهالي راجعوا أفرع المخابرات ومؤسسات النظام لاستلام الجثمان ودفنه إلا ان جهودهم باءت بالفشل حيث طلب منهم اخيرا دفع هذا المبلغ الباهظ مقابل استلام جثة الشهيد

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى