في ذكرى انطلاق أحوازنا .. سنبقى على العهد أوفياء لجمهورنا الأحوازي وقضاياه العادلة

في السابع عشر من كانون الأول – ديسمبر عام ألفين وسبعة عشر انطلق بث قناة أحوازنا فكانت البداية .

ولأن للأحوازيين الحق في المعرفة والاطلاع وتجنب التضليل الذي يتعرضون له من إعلام الاحتلال الإيراني , انبرى القائمون على القناة لتقديم الحقيقة وأخذوا على عاتقهم تحمل تبعات ذلك, التي تجلت تهديدات لبعض كوادرها بالاغتيال وملاحقة أفراد أسرهم في الداخل.

لم تتوقف القناة ولم يجزع العاملون فيها أو إدارتها من تهديدات وإرهاب سلطات النظام التي سعت جهدها لإطفاء نور أحوازنا فلم تستطع , ولن تستطيع

ها هي في عامها الثالث وقد ثبتت لنفسها موقعا مرموقا في خارطة الإعلام العربي المناهض لمشروع إيران التخريبي الطائفي.

ثلاث سنوات من مقارعة آلة الدعاية السوداء الإيرانية الضخمة والعمل الدؤوب والتعلم من التجارب حتى باتت قناة واحدة تواجه إمبراطورية دعائية أسست منذ عقود .

أحوازنا تعد مشاهديها وخاصة الجمهور الاحوازي بأن تظل على العهد أي ان تبقى منبرا لهم ولأبناء الامة العربية في مواجهة النظام الإيراني الطائفي.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى