أخبار

أهالي بعض أحياء العاصمة يعانون من انتشار مخلفات الصرف والمياه في الشوارع

اضطرت العديد من الأسر الأحوازية في العاصمة لنصب الخيام فوق أسطح المنازل والانتقال للعيش فيها بعد ان غمرت المياه بيوتهم وأتلفت محتوياتها بالكامل

وأوضح الأهالي أنهم اضطروا للمبيت في الخيام على اسطح منازلهم بعد أن عجزوا عن منع تسرب المياه وسط تجاهل تام من قبل المسؤولين

اشتكى أبناء حي الجامعة في الأحواز العاصمة من تراكم مياه الأمطار التي اختلطت بمخلفات الصرف الصحي في شوارعهم رغم حداثتها من حيث زمن الإنشاء

وأوضح الأهالي أن أنابيب تصريف المياه في جوانب الشوارع مسدودة بالكامل بسبب اهمال تنظيفها من قبل البلدية

أظهر مقطع مصور تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي عددا كبيرا من الطلبة وهم يغوصون في الوحل اثناء محاولتهم الوصول إلى مدرستهم

هذا وحذرت عائلات الطلاب وأولياء أمورهم من تعرض ابنائهم للغرق او الإصابة أو السقوط في حفر الصرف الصحي المكشوفة فضلا عن انتشار الأمراض

أظهر مقطع مصور تداوله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي محيط مستشفى سيناء وقد غمرت المياه أروقته وجميع الشوارع المؤدية اليه

وأظهر المقطع أحد المواطنين وهو يتحدث عن الصعوبة البالغة التي يواجهها المواطن من أجل الوصول إلى داخل المشفى بسبب الفيضانات التي تشكلت أمام وبالقرب من مبنى المشفى.

كما أظهرت مقاطع مصورة، انقطاع الطرق في قرى منطقة الساحل الأحوازي بسبب الأمطار الغزيرة في ظل تهالك الطرق وتشكل حفر كبيرة وسط الشوارع

وقد تسببت تلك الأمطار في جريان الأودية بقوة وارتفاع منسوب المياه مما تسبب بشل حركة السير وإجبار المواطنين على المكوث بمنازلهم،

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى