مواطنون أحوازيون يشكون من أوضاع كارثية للخدمات في كوت عبد الله

اشتكى مواطنون أحوازيون من ظروف وأوضاع كارثية ، عقب اجتياح الفيضانات مدينتهم كوت عبد الله في الأحواز العاصمة

وأظهر مقطع مصور جانبا من معاناة أهالي مدينة كوت عبد الله من مستنقعات مخلفات الصرف الصحي داخل شوارع المدينة.

ويبلغ عدد سكان كوت عبد الله مئة وعشرة آلاف مواطن يعانون من آثار الكارثة التي حلت بالمنطقة عقب فيضانات أغرقت معظم بيوت المواطنين في المدينة، متلفة ممتلكاتهم الخاصة بشكل كامل.

ونبقى في مدينة الأحواز ، حيث منع أهالي الشارع الثامن في العاصمة ، عمال شركة المياه والصرف الصحي من البدء بتركيب شبكة صرف جزئية لا تلبي احتياجات السكان.

وجاء رفض الأهالي لتنفيذ الشركة حالة ترقيع للشبكة، لما سيتسبب به هذا من إرباك في المنطقة، دون تجنب فيضانات للصرف الصحي محتملة لبقية الشبكة، والتي تعاني كلها حالة انهيار شبه كاملة ، مطالبين الشركة بضرورة تركيب شبكة صحية كاملة ، لحل مشكلة شبكة الصرف الصحي في الشارع.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى