حركة النضال ترحب بتصفية الإرهابي قاسم سليماني وتعتبرها تحقيقا جزئيا للقصاص العادل

رحبت حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في بيان لها اليوم بتصفية قائد فيلق القدس الإرهابي “قاسم سليماني”, معتبرة القرار الأمريكي بقتله هو وبعض رموز الإرهاب الإيراني في المنطقة “قرارا  شجاعا” .

وذكر بيان حركة النضال بعد ساعات على مصرع سليماني إضافة لقياديين آخرين تابعين للنظام الإيراني أن ” إسقاط هذا النظام المجرم وتحقيق أهداف الشعوب المضطهدة والمحتلة في جغرافية إيران، هو السبيل الوحيد لتجفيف الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم

كما أشار بيان الحركة إلى مسيرة سليماني الملطخة بدماء الشعب الأحوازي والأشقاء العرب في سوريا والعراق واليمن ولبنان, معتبرة مقتله  بعد تاريخ دموي طويل, قتل خلاله الآلاف في تلك الدول، “تحقيقا جزئيا للعدالة التي طال انتظارها كقصاص للدماء التي أريقت على يده الآثمة”

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى