بومبيو: الضربة التي قتل فيها سليماني قانونية وجعلت العالم والأمريكيين أكثر أمنا

علق وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، على الضربة التي استهدفت قاسم سليماني بأنها قانونية، وقال إن خطر عدم التحرك ضد إيران كان هائلا، وإنه بقتل سليماني أحبطت اميركا هجوما إيرانيا وشيكا

بومبيو أوضح في مقابلة مع شبكة سي ان ان التلفزيونية أن قرار قتل سليماني صادق عليه الرئيس ترمب، وأنه مستعد لكافة التهديدات الإيرانية وأن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي، بينما ترى الأميركيين معرضين للخطر

واعتبر وزير الخارجية الأميركي أن العالم والأميركيين في المنطقة باتوا أكثر أمنا بعد قتل سليماني، لافتا الى أن واشنطن ستواصل العمل من أجل مصالحها في المنطقة،

من جانبه أكد مسؤول عسكري أميركي، وصول تعزيزات عسكرية لتأمين السفارة الأميركية في بغداد، وذلك بعدما تعرضت لهجوم من ميليشيات عراقية يعتقد انها تابعة للحشد الشعبي الموالي كليا لإيران الأسبوع الماضي.

وقال المسؤول العسكري الأميركي لوكالة الصحافة الفرنسية إن نحو سسبعمئة وخمسين جندياً أميركياً بدأوا بالوصول إلى سفارة واشنطن في بغداد لتأمينها. وأضاف: سيتوجه الجنود إلى سفارة الولايات المتحدة لمساعدة قوات المارينز التي كانت قد وصلت في الأيام الماضية

يذكر أن السفارة الأميركية في بغداد تعرضت، يوم الثلاثاء الماضي، إلى هجوم من قبل أنصار فصائل عراقية منضوية ضمن الحشد الشعبي وموالية لإيران، من ضمنها كتائب حزب الله العراقي، التي فقدت أكثر من عشرين عنصراً في ضربات أميركية، نفذت يوم الأحد الماضي، على قواعد للحزب الطائفي في مدينة القائم العراقية وفي شمال شرق سوريا.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى