أخبار

لم يصب أحد في قصف الحرس الثوري الصاروخي على قاعدة عين الأسد العراقية

صواريخ الحرس الثوري تطايرت وسقط بعضها في فناء قاعدة عين الأسد الجوية في العراق ما أثار الكثير من الشكوك حول جدية هذا الرد وإمكانية ان يكون منسقا لحفظ ماء الوجه امام أنصار القتيل والرأي العام الطائفي الموالي للنظام

أعلن الحرس الثوري الإرهابي الإيراني، أنه نفذ هجوماً صاروخياً على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غرب العراق، وقاعدة أخرى في أربيل، اللتين تضمان قوات أميركية.

هذا ولم ترد أنباء عن وقوع أي خسائر جراء هذا الهجوم بينما قامت القوات الأمريكية باستهداف العجلة التي أطلقت الصواريخ على القاعدة دون ان تصاب قاعدتها او جنودها بأي مكروه

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى