أخبار

أحوازيون يشيعون جثامين 3 من ضحايا الطائرة الأوكرانية التي أسقطها الحرس الثوري

تحولت مراسم تشييع ضحايا الطائرة الاوكرانية المئة وستة وسبعين الى مناسبة للنيل من المجرمين بالهتاف وتمزيق الرموز والاعلام

فلم تصمد صورةُ لسليماني اكثر من ساعات حتى مزُقت او احرقت في الاحواز او في مدن الإيرانيين والشعوب غير الفارسية

ولم يمر تشييع اي من الضحايا داخل ايران الا وقد شهد هتافات مناوئة للنظام أو تمزيقا لعلمه عن النعوش

شيع بعض الأحوازيين في العاصمة جثامين ثلاثة من سكان المدينة من ضحايا حادث الطائرة الأوكرانية التى تعرضت لقصف بصاروخ للحرس الثوري الإرهابي قبل أسبوع.

هذا وندد المشيعون بسياسة النظام الفارسي في تكتمه على الحادث رغم علمه بها واضطراره للإعلان عن صحة الخبر بعد تعرضه لضغوطات وإدانات دولية.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى