الحرس الثوري يعذب شقيق الزميل عيسى الفاخر لإجباره على تقديم اعترافات متلفزة

علمت أحوازنا من مصادرها داخل سجن شيبان أن مخابرات الحرس الثوري هي من استدعى المعتقل يوسف مهدي الفاخر قبل عشرة ايّام بهدف الضغط عليه بالتعذيب والتهديد لدفعه لتقديم اعترافات عن صلات تربطه بشقيقه الزميل الإعلامي عيسى الفاخر مقدم برنامج كلمة كالسيف.
وقال المصدر إن مخابرات الحرس الثوري استدعت يوسف الفاخر في وقت سابق و ضغطت عليه لإجباره على الظهور امام شاشات التلفزة الايرانية للاعتراف بارتباطه تنظيميا وسياسيا بأخيه عيسى الفاخر والقول إنه كان صلة الوصل بينه وبين الناشطين داخل الأحواز إلا انه رفض توثيق تلك الاعترافات الملفقة.
واضاف المصدر انه بعد رفض يوسف الرضوخ للضغوط والتهديدات توعده ضباط الحرس الثوري بأنهم لن يفرجوا عنه ما لم يرضخ لمطالبهم و سيجبرونه للقبول بإملاءاتهم يوما ما, مرجحا أن يكون استدعاء الفاخر الأخير قبل أيام لهذا الغرض.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى