تواصل الاحتجاجات الشعبية في مدن جنوب العراق ومحتجو النجف يهددون بالتصعيد

تجمع متظاهرون في مدينة بابل العراقية عند جسر التربية تضامنا مع أصحاب الخيم في ساحة الحبوبي بعد الاعتداء عليهم من جانب مجهولين ما أسفر عن مقتل اثنين وإصابة ثمانية عشر آخرين.
وأعاد بعض المتظاهرين نصب خيام جديدة للاعتصام في الساحة، بعد إحراقها وإطلاق النار عليهم من قبل مجهولين يعتقد انهم من انصار الميليشيات الموالية لإيران.

 

 

هذا وشهدت محافظة البصرة هتافات ليلية دعما لمتظاهري محافظة ذي قار بعد اعتداء جديد للميليشيات عليهم.
بيان لمحتجي النجف هدد بخطوات تصعيدية، منها غلق الطرق الخارجية للمحافظة، و جميع الدوائر غير الخدمية، ومنع أعضاء مجلس النواب من دخول المحافظة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى