إضراب 800 عامل من مؤسسة أروند للبتروكيماويات في ميناء خور موسى

أعلن ثمانمئة عامل في شركة أروند للبتروكيماويات في ميناء خور موسى، إضرابهم عن العمل إلى حين تحقيق مطالبهم المتمثلة بدفع رواتبهم المتأخرة منذ أشهر.
وأفادت مصادر في أوساط العمال المضربين أن المؤسسة تتنصل من الوفاء بالتزاماتها تجاههم حيث لم تدفع لهم مستحقات التأمين، فضلا عن استغلال ظروفهم المعيشية الصعبة، وتهديد كل من يطالب بالحصول على راتبه بطريقة منتظمة، بالطرد من العمل.
ويتهم العمال سلطات الاحتلال بالتواطؤ مع الهيئات الإدارية في مؤسسات البتروكيماويات، لأنها لم تستجب لمناشداتهم المتكررة، بضرورة التدخل وإجبار المؤسسة على دفع المستحقات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى