أهالي قرية حمدان يعيشون في الغابات والصناديق بعد عشرة أشهر من جائحة السيول

نشرت وكالة تسنيم التابعة للنظام الإيراني تقريرا عن قرية حمدان سلجة التابعة لمدينة الحميدية ومعاناة منكوبيها جراء كارثة سيول العام الماضي.

وأوضح التقرير أن أهالي حمدان لا يزالون يعيشون في الغابات والصناديق الحديدية أي المساكن الإيوائية منذ جائحة السيول قبل عشرة أشهر وذلك بسبب إهمال مؤسسات النظام تجفيف منازلهم ومزارعهم في ظل هذا البرد القارس.

وكان النظام الإيراني قد أهمل إعادة إعمار القرى والمدن التي دمرتها جائحة السيول في شهر مارس الماضي وترك أهلها يعانون من قسوة الحياة في العراء وفي الغابات ومراكز الإيواء المؤقتة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى