ركود عام بسبب مذكرة للنظام تهدف لتقليل صادرات الأحواز

اعترف شهلا عمورى رئيس الغرفة التجارية بمدينة الأحواز العاصمة بوجود مذكرة أصدرها النظام الإيراني تهدف لتقليل صادرات الأحواز الزراعية لدول الجوار.

وأوضح عموري أن عدم التصدير للعراق على سبيل المثال لم يشكل أزمة كبيرة هناك بسبب إنتاج العراق محاصيل مشابهة للمحاصيل الأحوازية.

وبين رئيس الغرفة التجارية أن هناك حالة من الركود العام في الاقتصاد الزراعي الخاص بالأحواز وسط انخفاض أسعار المحاصيل الأمر الذي كبد الزراعة في الأحواز  خسائر كبيرة بفعل سياسات النظام التي تحارب القطاع الزراعي هناك.

ويعاني القطاع الزراعي في الأحواز من إهمال الاحتلال له واستخدام الفلاحين لأدوات بدائية في الزراعة وجفاف الأهوار ونقص مياه الري وتعمد الاحتلال استجرار مياه الأنهار نحو المناطق الفارسية وغيرها من السياسات التعسفية التي يتبعها النظام الإيراني وساهمت بشكل كبير في تقلص الإنتاج الزراعي بالأحواز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى