محكمة تابعة للنظام الإيراني تؤيد حكم الإعدام بحق سبعة سجناء سياسيين

أعلنت مصادر قضائية أن المحكمة الإيرانية العليا فرع واحد وأربعين برئاسة القاضي علي رازيني، أعلنت تأكيد حكم الإعدام بحق سبعة أشخاص من السجناء السياسيين ، المحبوسين في سجن رجائي شهر بمدينة كرج، وتم إبلاغ الأحكام إلى محامي السجناء.
وكانت محكمة الثورة فرع خمسة عشر قد حكمت في يونيو الماضي على هؤلاء السجناء للمرة الثانية، وأصدرت ضدهم أحكامًا بالإعدام.
من جهتها أفادت حملة الدفاع عن السجناء السياسيين والمدنيين أن المحكمة الإيرانية العليا أكدت الحكم بالإعدام بحق كل من: أنور خضري، وكامران شيخة، وفرهاد سليمي، وقاسم آبسته، وخسرو بشارت، وأيوب كريمي، وداود عبد اللهي، وقد تم إبلاغ الأحكام الصادرة إلى محاميهم علي زاده طباطبائي.
وذكر المصدر السابق أن جلسة محاكمة هؤلاء السجناء كانت قد أقيمت أيام السابع عشر والثامن عشر والتاسع عشر من يونيو الماضي، في الفرع الخامس عشر من محكمة الثورة، حيث تمت إدانتهم للمرة الثانية وحكموا بالإعدام.
ووفقًا للتقارير الواردة، والرسائل التي بعث بها بعض الأشخاص من داخل السجن، فإن الأحكام الصادرة بحق السجناء المذكورين جاءت فقط استنادًا على اعترافات تم انتزاعها منهم تحت التعذيب، ولم تكن هناك وثائق أو أدلة تثبت الاتهامات الموجهة إليهم في ملفهم القضائي.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى