محاميان كنديان يطالبان بأكثر من مليار دولار كتعويض عن إسقاط الطائرة الأوكرانية

رفع محاميان كنديان، دعوى قضائية بالنيابة عن ضحايا طائرة الركاب الأوكرانية التي أُسقطت بصاروخ للحرس الثوري الإرهابي الشهر الماضي، مطالبين بتعويض لا يقل عن مليار ومئة ألف دولار أمريكي.

وأقر النظام الإيراين بأنه أسقط الطائرة الأوكرانية عن طريق الخطأ في الثامن من يناير، ما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم مئة وستة وسبعون شخصا، بينهم سبعة وخمسون كنديا.

وجاء في متن الدعوى أنه من الضروري حماية هوية أحد الضحايا لاحتمال أن تتعرض أسرته الإيرانية للخطر أو الأذى من جانب النظام الإيراني.

كما جاء في الدعوى أن إسقاط الطائرة عمل إرهابي متعمد ومقصود.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى