ضعف الرقابة يرفع أسعار اللحوم في الأحواز عن التسعيرة الرسمية

أقر منصور بوريان رئيس لجنة أمناء الطب البيطري والثروة الحيوانية في جغرافيا ما يسمى إيران بأن ضعف الرقابة من جانب الجهات المسؤولة يؤدي لزيادة أسعار بيع اللحوم في الأحواز المحتلة.
وأوضح بوريان أن التسعيرة الرسمية لبيع لحوم الضأن هي ما بين ستمئة ألف إلى سبعمئة الف تومان وهي التسعيرة التي تزيد من جانب البائعين بمقدار مئة ألف تومان إضافية نتيجة ضعف الرقابة, ما يؤدي بالمحصلة إلى امتناع معظم الناس عن الشراء.

 

 

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى