ردود فعل أحوازية غاضبة من نصب تمثال للإرهابي سليماني وسط الأحواز العاصمة

ما تزال ردود فعل الأحوازيين الغاضبة تتوالى ، عقب نصب تمثال للإرهابي المجرم قاسم سليماني وسط الأحواز العاصمة.
فالنشطاء الأحوازيون يرون أن نصب تمثال هذا الإرهابي، يمثل استفزازاً لمشاعرهم القومية، إذ إنّ يدي صاحبه ملطخة بدماء ملايين العرب في سوريا، والعراق، واليمن، ولبنان. وثمة من رأى أن نصب التمثال، يهدف إلى بعث عدة رسائل من بينها أن الأحواز، ستبقى جزء لا يتجزأ من جغرافيا إيران. ويعتقد طيف آخر من الأحوازيين، أن ما حدث يرمي إلى توجيه رسالة مضللة إلى العالم العربي، بأن ولاء الأحوازيين، هو لإيران وحدها فقط.

 

 

 

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى