النيران تلتهم مزارع النخيل في كوت عبدالله وتأتي على الأخضر واليابس بـ”عيلام”

Sorry, this entry is only available in Arabic.

Show More
Back to top button